مساحة إعلانية

لقائي مع موقع كفيل للخدمات المصغرة والمسابقات

لقائي مع موقع كفيل للخدمات المصغرة والمسابقات

أحمد عبد العاطي أغسطس 05, 2020

لقائي مع موقع كفيل للخدمات المصغرة والمسابقات
لقائي مع موقع كفيل للخدمات المصغرة والمسابقات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، تشرفت باجراء موقع كفيل للخدمات المصغرة والمسابقات بعمل لقاء حواري معي وذلك ضمن السلسة التي دشنها موقع كفيل مؤخراً من خلال مدونته والتي هي بعنوان مستقل الشهر ، والأن أترككم مع اللقاء متمنياً لكم أن تجدوا الإفادة إن شاء الله

مُستقل الشهر| اللقاء الأول | أحمد عبد العاطي: العمل يحتاج لتركيز حتى تستطيع تقديم عمل احترافي وقوي

كُنا قد أعلنا مُنذ أيام على مدونة كفيل عن سلسلة “مُستقل الشهر” والتي تهدف بشكل أساسي إلى إفادة مُستخدمي الموقع الجُدد والحاليين سواء ممن حققوا مبيعات أو من لم يحققوا مبيعات بعد، وذلك من خلال استضافة أشهر المستقلين على موقع كفيل أو خارجه ممن حققوا مبيعات جيدة في فترة قصيرة وسؤالهم العديد من الأسئلة التي قد تكون مُفيدة لأي شخص جديد في الموقع أو لم يُحقق مبيعات بعد ومن ثم نشر إجابات المستقل على مدونة كفيل.

وها نحن اليوم مع أول لقاءات السلسلة ومع المستقل المميز “أحمد عبد العاطي” وهو فعلاً مُميز سواء بخدماته أو حضوره على موقع كفيل كما أنه يحمل رُتبة بائع مُتمرس ومُشتري جاد وحاصل على تقييم 100% على جميع خدماته وهو يُقدم العديد من الخدمات بما فيها الخدمات المالية وخدمات الكتابة وخدمات التصميم، والآن دعنا نبدأ في عرض الحوار (الأسئلة + الإجابات) مُباشرة:

بالبداية قدم لنا وللسادة القراء نفسك:

أحمد عبد العاطي، مصري، أعمل كمسؤول الدعم الفني بإحدى شركات تقنية المعلومات بالمملكة العربية السعودية وتحديداً بعاصمتها الرياض، أنا مُدون ويوتيوبر ومؤسس موقع نبض الكمبيوتر وهو موقع خاص بالكمبيوتر بشكل خاص والتقنية بشكل عام، وأُقدم شروحات على القناة التابعة للموقع.

ما هي نوعية الخدمات التي تقدمها بموقع كفيل؟

أنا أُقدم عدة خدمات منها خدمات الكتابة وخدمات مالية بالإضافة لخدمات التصميم  وخدمة تصميم المواقع مع عدة أنواع اخرى من الخدمات، ومع مرور الوقت سأكتفي بأربع أنواع من الخدمات: مالية – الكتابة – التصميم  – تصميم مواقع وسأحذف الباقي بإذن الله.

ماذا تعرف عن كفيل ومتى سمعت به؟

بصراحة لا أتذكر كيف عثرت على كفيل و لكن ما أتذكره أنني كنت من أوائل المنضمين لكفيل وكان ذلك بالعام 2015 حينها أعلن موقع كفيل عن مُسابقة لأفضل مقال عن كفيل ودخلت المسابقة وفزت بالمركز الاول والحمد لله وربحت 20 دولار.

وفي عام 2017 شهد موقع كفيل إعادة انطلاق وكنت أول مُستخدم يسجل حضوره على الموقع بل وكانت خدماتي أول خدمات يتم نشرها على كفيل، كفيل بالوقت الحالي يُعتبر المنافس الأقوى لخمسات بالنسبة لمجال الخدمات المصغرة ولن أكون مُبالغ اذا قلت أن كفيل هو الموقع الثاني بعد الموقع الاشهر بعالم الخدمات المصغرة خمسات، وبما أنني اعمل على كلا الموقعين فأستطيع أن أقول وبكل ثقة أن كفيل ينقصه فقط بعض الشهرة خصوصاً أنه يتفوق فعليا على خمسات بعدة نواحي سواء على صعيد المزايا أو على صعيد الخدمات

كيف تمكنت من تحقيق أولى خدماتك؟

كانت أول خدمة مبيعة على الموقع بعد 4 أيام فقط من إعادة انطلاقة الموقع في العام 2017

ما هي التحسينات التي تتمنى وجودها في الموقع وهل لديك أفكار لتطوير الموقع؟

أتمني وجود الوضع الليلي فهو مُريح جداً بالنسبة للعين، كما أتمني إمكانية رؤية الاشعارات من دون الحاجة للدخول لصفحة الاشعارات ونفس الشيء بالنسبة للرسائل، وهناك شيء مُهم بالنسبة للرسائل وهو إمكانية رؤية الرسائل دون الحاجة لعمل إعادة تحميل للصفحة.

كيف تُحافظ على حماسك أثناء العمل اليومي من البيت وكيف تتغلب على عوائق العمل من البيت؟

بكل بساطة أنا أُحب ما أُقدمه من عمل ولا أقوم بالعمل وأنا مُتعب أو مُجهد أو كُنت مثلاً شارد الذهن، فالعمل يحتاج منك تركيز حتى تستطيع تقديم عمل احترافي وقوي.

ما هي تجربتك مع الموقع؟

أنا سعيد كوني أحد مُستخدمي كفيل، وأنا دائم التواجد والحضور على الموقع وحققت ما يُقارب 500 دولار أرباح حتى الان، بل وأعتمد على مُشترياتي من كفيل.

ما هي مُواصفات المُستقل المُناسب من وجهة نظرك؟

يجب أن يكون المستقل يتعامل مع العمل باعتبار أن هذا العمل هو عمل سيقدمه لنفسه لأنه وبكل تأكيد أي شخص فينا إذا أراد شيء ما لنفسه فسيحاول قدر الامكان أن يكون هذا العمل احترافي وقوي لأقصى حد، ناهيك أساساً أن هذا واجب عليك فكما تعمل مُقابل المال وهذا حقك بالطبع إذن من حق المشتري أن يأخذ مُقابل هذا عمل احترافي.

كما يجب على المُستقل أن يكون لديه مرونة شديدة في التعامل مع المشتري، لأن المشترين أنواع ومن الخطأ أن تُعامل الكل بنفس الطريقة فمثلاً هُناك المشتري المتردد أو الشكاك وهُناك المشتري الحائر أو الذي لا يعرف ماذا يُريد، وهُنا يجب عليك التعامل حسب نوعية المشتري وأن تكسر أي حاجز مُتواجد بينك وبينه وأن تعرف ماذا يدور برأسه.

ما هي نصائحك لمن لم يُحقق خدمات بعد على الموقع؟

سؤالك هذا مُهم وأول نصيحة أحب أن أقولها هي إياك ثم إياك ثم إياك أن تتنازل وتُقدم عُروض بخسة في نظير الحصول على أول عمل، نعم لا بأس اذا خفضت السعر قليلاً ولكن ليس لدرجة انك تأخذ من جهدك ساعات طويلة مُقابل خمسة دولار وأنت تظن أنك بهذه الطريقة تنافس او تحصل على خدمة.

ما يجعلني أشعر بالقهر هو أنه يوجد من يستعد للعمل يوم كامل مُقابل خمسة دولار، صدقني عزيزي حتى وإن نجحت وحصلت على خدمة لكن بالحقيقية ان تضر نفسك فوق مما تتخيل وستجد نفسك بالأخير وقعت بمستقنع كبير لا مفر منه، واذا عودت نفسك أن تعمل بأبخس الأثمان لن تجد من يقدر عملك وجهدك ولن تستطيع ان تأخذ مُقابل عملك بشكل كامل.

فأنا دائماً أقولها كلمة، شتان ما بين المنافسة والبخس، المُنافسة الحقيقية هي أنك تُقدم عمل جيد واحترافي ويُنافس أقوي الأعمال وليس بحرق وبخس الاسعار، أُكررها لمرة الاخيرة حذاري من أن تقع بهذا الفخ، اجلس سنة لا تبيع خدمة ولا أن تبذل قصارى جهدك ووقتك مُقابل خمسة دولار أو أربعة دولار على وجهة الدقة لأنها هي ما ستصلك بالأخير.

كيف تتعامل مع العملاء بحيث تضمن رجوعهم لك مرة أخرى لطلب الخدمات؟

اللباقة وحُسن التعامل وتقديم الأعمال بأقصى درجة مُمكنة من الجودة والاحترافية، وأقوم بالمطلوب تماماً بل وأزيد ببعض الاحيان.

كيف تقوم بتنظيم يومك وأنت تعمل في مجال العمل الحر؟

بالوقت الحالي أنا أعمل بالمملكة العربية السعودية وأعمل بوظيفة مسؤول الدعم الفني بإحدى شركات التقنية بالرياض كما أخبرتك، الجزء الأول من اليوم يكون لدوام الشركة، وبعد العودة للمنزل سيبدأ دوامي الثاني مع العمل الحر، العمل الحر مُمتع للغاية خصوصاً إذا كنت تحب المجال الذي تعمل فيه.

هل من الصحيح تلقي أكثر من خدمة في نفس الوقت؟

نعم ولا بنفس الوقت، بمعنى أن ذلك يتوقف على عدة عوامل مثل قدرتك على تنظيم وقتك وأيضاً مُدة التنفيذ التي قمت بوضعها ضمن خدماتك، فإذا حققت تلك المعادلة فلا بأس من استلام أكتر من خدمة، أما إذا كنت عاجز عن تنظيم وقتك أو ليس لديك زمن كافي موجود ضمن خدماتك، اقصد وقت التسليم، فبالتالي فسيكون خطأ فادح أنك تستلم أكتر من عمل بنفس الوقت.

كم نسبة رضائك عن الموقع وهل يُمكن أن تقترحه لأصدقائك؟

نعم بالفعل، وأنا اقوم باقتراحه بالمقام الاول قبل خمسات حيث أن خمسات فعلياً أشهر من نار على علم ولكن كفيل حالياً يستحق مني ومن كل المستقلين الدعم وكل الدعم وأن نُحاول تكبير الموقع على أكبر قدر ممكن، أنا يُهمني كمستقل وجود خمسات وكفيل بل ووجود عشرات المواقع مثلهم، لأن وجود أكتر من مُنافس يضمن لي كمستقل عمل أكثر بالإضافة أنه سيجبر تلك المواقع على إبراز عضلاتها وتقديم أفضل ما لديها.

وحتى أُثبت لك صحة كلامي فإذا أخذنا سوق الجوالات كمثال فهُناك سامسونج وأبل وهواوي وشاومي وغيرها، كل تلك الشركات تُحاول فرض سيطرتها وتُحاول أن تجذب المشتري بكل الطرق عن طريق إضافة مزايا أقوى أو حصرية، وبُناءاً عليه أنا أتمني كما أخبرتك وجود العديد من مواقع العمل الحر كخمسات وكفيل وغيرهم.

هل واجهت مشاكل من قبل مع الموقع.

سؤالك هذا له أكثر من معني فلو تقصد الموقع ككل فأحيانا تُواجهني مشكلة بظهور بعض الاخطاء ويحدث هذا عند القيام بعمليات تحديث مثلاً وهذا شيء طبيعي وأنا أقوم أول بأول بإبلاغ الإدارة بأي خطأ أو مُشكلة أواجها، أما إذا كنت تقصد المشاكل ككل فالمشكلة الحقيقية تتمثل في شيئين مُهمين اولهما شُهرة الموقع لازالت تحتاج للمزيد وثانياً قلة المشترين، وإذا تحققت الشهرة ولو بقدر جيد أنا مُتيقن تماماً أن عدد المشترين سيزيد.

ما مدى رضائك عن خدمة عُملاء موقع كفيل؟

خدمة العملاء على أروع ما يكون ولن اقول 100% بل 101%، إدارة مُتفهمة وحكيمة ولديها مرونة شديدة وتستمع عن قرب للملاحظات والاقتراحات، كما أنهم يحكمون بكل عدل في حال وجود مُشكلة وأنا شخصياً حدث وأحدهم قيمني ظلماً سلبياً ولكن والحمد لله الادارة انصفتني.

وسأوضح لك أحد تجاربي بشكل مختصر، أحدهم اشترى مني خدمة وطلب مني طلب عكس المتواجد والذي حددته ضمن الوصف كما أن موقعه مُخالف للشريعة الاسلامية، اعتذرت منه بكل لباقة ووضحت الاسباب والغريب هُنا أنه قميني سلبياً، ربما ظن أنه يرد لي الضربة او ظن أنه بموقع اخر سينصر المشتري أيا كان، المهم بعد مراجعة الادارة للرسائل واتضح لهم كذب وتدليس المشتري قاموا بحذف التقييم والحمد لله.

كيف تعاملت مع الحجر الصحي بسبب كورونا أثناء عملك عبر الإنترنت وكيف أثر ذلك عليك سواء بالإيجاب أو بالسلب؟

“التجربة التي غيرت حياتي” أستطيع أن أُلخص تجربتي بتلك الكلمات الاربع، وذلك على الرغم أني تضررت وبشدة من الحجر المنزلي حيث جلست بالمنزل 3 أشهر وبدون رواتب، ولكن بالطبع هذا لم يمر علي مرور الكرام فالحمد لله تعلمت التصميم وتعلمت الوورد بريس وأنجزت اشياء لم أكن أتخيل أو أتوقع أني سأقوم بإنجازها، وأقوم حالياً وبشكل يومي ولله الحمد بعمل التصاميم المختلفة.

بل وبنسبة كبيرة سأجازف وسأكتفي بالعمل الحر كمصدر دخل اساسي، أنا حالياً استقلت من عملي وأقل من شهر ونصف وسأغادر الشركة بشكل نهائي وأغلب الظن أني سأكرس وقتي ومجهودي كله للعمل الحر فقط، سأعمل على كفيل وخمسات وفايفر بإذن الله ولا بأس بالمزيد ولكن مبدئيا سأبدأ بالمواقع المذكورة.

أخيراً: لو كنت المدير التنفيذي لكفيل ما أول قرار ستتخذه؟

لقد ابتسمت وأنا أقرأ هذا السؤال، لست ادري هل من حسن حظ كفيل أو من سوء حظ كفيل لو كنت المدير التنفيذي ههه، وسأخبرك لماذا، لأني لو كنت مُدير كفيل سأتعامل بكل حزم وشدة مع ممن يبخسون الأسعار أو ممن ليسوا بالقدر الكافي من الجدية بالعمل، أو يطلبون طلبات تعجيزية مُقابل خمسة دولار.

يا رجل هُناك أشخاص مُستعدين أن يقوموا بتوصيلك لمجرة المرأة المسلسلة مُقابل خمسة دولار شاملة التكاليف، وبالتالي إذا كان بيدي القرار سأقوم بحظرهم وبشكل مباشر من الموقع ههههه.

كلمة أخيرة:

في الختام نوجه كامل الشكر للأستاذ الغالي أحمد عبد العاطي على هذا الحوار الأكثر من رائع وعلى استقطاع جزء من وقته الثمين للرد علينا والإجابة عن أسئلتنا ونتمنى له دوام التوفيق، أخيراً أخبرنا في التعليقات عن الأسئلة التي كانت محض اهتمامك وإذا كنت تقترح أسئلة أخرى فأخبرنا بها أيضاً.

للاطلاع على الخدمات التي يُقدمها المُستقل أحمد عبد العاطي من خلال: هذا الرابط

مشاركة
مواضيع مقترحة
جميع الحقوق محفوظة لــ نبض الكمبيوتر 2014 - 2020 ©