شاشة الإنتظار

لغة القالب

الصفحات

أهم الروابط

آخر التدوينات

هل سيكون ويندوز 11 مسمار بنعش مايكروسوفت وسيكون مصيره كويندوز فيستا؟

هل سيكون ويندوز 11 مسمار بنعش مايكروسوفت وسيكون مصيره كويندوز فيستا؟

هل سيكون ويندوز 11 مسمار بنعش مايكروسوفت وسيكون مصيره كويندوز فيستا؟
هل سيكون ويندوز 11 مسمار بنعش مايكروسوفت وسيكون مصيره كويندوز فيستا؟

السلام علكيم ورحمة الله وبركاته، لأول مرة بحياتي أكون محبط وغير سعيد لصدور نظام جديد للويندوز، أعلنت مايكروسوفت قبل أمس عن نظام ويندوز 11، والذي هو بالواقع windows 10x والتى أدعت مايكروسوفت أنها ألغته، ولكن وبحقيقة الأمر كل ما حدث هو غيرت أسمه لويندوز 11 وتخدعنا وتوهمنا كمستخدمين أنه نظام ويندوز جديد، مع العلم أن مايكروسوفت نفسها صرحت قبل ذلك بإن ويندوز 10 عندما تم إطلاقه سيكون آخر نظام تشغيل وأنه سيتم تحديثه وتطويره أولاً بأولاً ولن يكون هناك ويندوز 11 أو غيره، وأننا تخلينا عن النظام التقليدي لتسمية الويندوز ولذلك تخلينا عن اسم ويندوز 9!

وجميعكم تعلمون بإن هناك نسخة مسربة من ويندوز 11 قد تم تسريبها منذ أيام، وقد قام العديد بتحميلها وتثبيتها، وكانت المفاجأة الكبرى عندما قام البعض بفحص وتحليل الملفات وكذلك قيم الريجستيري أنه ويندوز 10، هل علمت الأن لما تلك المقدمة العنيفة ولما انا محبط.

وما زادني إحباطاً انه لا يوجد أي تغيير جذري بالنظام الجديد، تغييرات على الشكل، ميزة هنا وهناك، تعديل هنا وآخر هناك، وهذا هو الويندوز الجديد!، وقد قامت مايكروسوفت بتقليد كل من أنظمة ماك وكروم بل وحتى أندرويد وأيفون ببعض النواحي للأسف الشديد ولا يوجد بصمة حقيقية لمايكروسوفت، باختصار شديد وضع مايكروسوفت هو ويندوز تم تغيير اسمه وتقليد لأنظمة أخري ونخدع المستخدمين ونقول لهم هاكم نظام جديد!

وما زاد الطين بلة وشعوري بالإحباط أن ويندوز 11 سيدعم فقط معالجات الجيل الثامن فما فوق!، تخليلوا!، قمة السخافة والحماقة بوقت واحد، وعلى كل حال يمكنك مراجعة تلك الصفحة للتأكد ما إذا كان معالجاك مدعوم أم لا

عند دخولك للصفحة ستجد معالجات فئة Atom و Celeron مدعومة وهناك معالجات قيمتها لا تتجاوز الستون دولاراً ومع ذلك مدعومة، والمعالجات ما بين i3 و i7 غير مدعومة! ، كيف هذا ولما تلك الحماقة لا أدري

أنا متيقن تماماً أن أغلب الأجهزة بالسوق هي ما بين i3 و i7 ، سواء كانت مكتبية أو محمولة، فلما يتم تجاهل كل تلك الأجهزة؟ هل الأمر مادي بحت وتريد مايكروسوفت من المستخدمين شراء أجهزة جديدة بهدف تعويض خساشر كورونا؟

لما تدفع الناس للأستغناء عن أجهزتهم، هل تتخيلوا كمية الاجهزة التي سترمى على المدى البعيد وضررها على البيئة؟

ما تفعله مايكروسوفت حالياً هو أشبه ما فعلته أيام ويندوز فيستا والذي فشل فشلاً ذريعاً، ويبدوا انها لم تتعلم الدرس بعد وتكرر نفس الخطأ تماماً، ووارد جداً فشل ويندوز 11 كما فشل أخاه من قبل

وحتى أثبت لك مدى تخبط مايكروسوفت فإن أداة التحقق من جهازك والتي ستخبرك ما إذا كان جهازك سوف يتلقى الترقية أم لا تحتوى على مشاكل عديدة وهناك ممن هم لديهم كامل متطلبات التشغيل ومع ذلك كانت تظهر لهم الأداة انهم لن يتمكنوا من الترقية، هل رأيتم كمية التخبط! ، وهناك مطور قام فعلياً ببرمجة أداة هي أفضل بسنين ضوئية مما صنعتها مايكروسفت بجلالة قدرها وسوف تخبرك ما إذا كان جهازك متوافق أم لا وفي حال يوجد لديك شئ ناقص سوف تخبرك أين تحديداً

وبغض النظر عن متطلبات النظام فإن النظام يحتاج كذلك لتفعيل كلاً من خاصية TPM و Secure Boot ، وسوف أقوم بعمل مقال يوضح ما هو الـ TPM وكيفية تفعيله لاحقاً إن شاء الله، فإنا لا أريد أن أذكر تلك المعلومات هنا حتى لا نخرج عن النص 

تحديث: تم نشر المقال يمكنك مراجعته من هنا

المشكلة ليست بالـ  TPM فهو ضروري أساساً وجوده سواء مع ويندوز 11 أو حتى 10 ، وسوف تعرف لماذا بالمقال الذي أشرت إليه، لكن المشكلة أنه عديد من المعالجات أو حتى اللوحات الأم تدعم تلك الخاصية ومع ذلك لن يتم ترقيتها لويندوز 11، إذن الأمر كما أشرت أعلاه وعلى ما يبدوا مادي بحت، أيضاً تلك الخاصية تأتي معطلة بشكل إفتراضي من الأساس وحتى أن قمت بتفعيلها ومن ثم حدثت البيوس مثلاً فسوف تتعطل مرة أخرى وطبعاً عند تثبيتك للنظام فبهذه الحالة لن يقلع معك نظام التشغيل

أخيراً إذا قررت مايكروسوفت المضي قدماً بتلك الخطوة الحمقاء فسوف تخسر الكثير، وسيفشل ويندوز 11 حتماً كما فشل أخاه فيستا، وعلى كل حال توجد بالفعل طريقة لتجاوز متطلبات التشغيل وعمل ترقية اجبارية للنظام سوف نتطرق إليها أيضاً بمقال منفصل إن شاء الله وكذلك سوف نقوم بعمل فيديو عنها كذلك

مشاركة

اقرأ أيضاً