شاشة الإنتظار

لغة القالب

الصفحات

أهم الروابط

آخر التدوينات

تعرف على جميع خدمات مايكروسوفت التي قامت مايكروسوفت بإغلاقها

تعرف على جميع خدمات مايكروسوفت التي قامت مايكروسوفت بإغلاقها

تعرف على جميع خدمات مايكروسوفت التي قامت مايكروسوفت بإغلاقها
تعرف على جميع خدمات مايكروسوفت التي قامت مايكروسوفت بإغلاقها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، مايكروسوفت هي الاخرى لها باع كبير بإيقاف وإغلاق الخدمات، ولكن بالطبع ليس مثل الرائدة في مجال إيقاف وإغلاق الخدمات جوجل، فجوجل اغلقت وأوقفت ما يقارب المائتي وخمسون خدمة حتى لحظة كتابة هذا المقال، ببنما مايكروسوفت تعتبر مسكينة اذا تم مقارنتها بجوجل فقد اغلقت فقط سبعون خدمة تقريباً حتى لحظة كتابة المقال.

ولكن وعلى عكس جوجل فمايكروسوفت عندما تغلق أو توقف خدمة من خدماتها فإنها تقتلها كلياً، وليس دمجها بخدمات اخرى مثل جوجل، فجوجل اغلب خدماتها التي اوقفتها يكون الاجراء الذي يتم اتخاذه على الاغلب دمجها أو ترحيلها لخدمات اخرى، أما مايكروسوفت تطرح دائماً بديل ولا مجال لديها لدمج خدمة من خدماتها التي أوقفتها مع خدمة أخرى، المشكلة مع مايكروسفت أن أحياناً تكون البدائل التي تطرحها غير مناسبة، كما تسعي وبشكل إجباري على المستخدم للقيام بإستخدام تلك البدائل.

مثال كما حدث مع microsoft teams والذي أساساً كان الهدف منه اجتماعات للشركات والمؤسسات، الان تخلصت مايكروسوفت من سكايبي والذي اشترته بمبلغ يقارب 9 مليار دولار في عام 2011، وجعلت microsoft teams كتطبيق اساسي للإجتماعات لجميع المستخدمين، نفس الشئ بالنسبة لمتصفح ايدج الجديد المبني على كروميوم والذي جاء بديلاً لايدج القديم المبني على HTML فحالياً مايكروسوفت تجبر المستخدمين على استخدامه، وعلى ما يبدوا ان مايكروسوفت لا تتعلم من اخطاؤها وتجر نفسها نحو الهاوية، طبعاً ناهيك عن مهزلة ويندوز 11 

على كل حال إذا أردت أن تتعرف على جميع الخدمات أو المنتجات التي قامت مايكروسوفت بإغلاقها أو الاستغناء عنها يمكنك الإستعانة بموقع killedbymicrosoft، والذي من خلاله ستتعرف على تاريخ مايكروسوفت في إيقاف خدماتها

ويستعرض الموقع المنتجات التي قامت مايكروسوفت بإغلاقها سواء كانت خدمات او تطبيقات او اجهزة ، كما انه يعطيك نبذة سريعة ومختصرة جانب كل خدمة مع أعطائك رابط المعلومات عنها في موسوعة ويكبيديا ، وللدخول للموقع فمن خلال هذا الرابط www.killedbymicrosoft.info
 

اقرأ أيضاً:

مشاركة

اقرأ أيضاً